معرض ’الشيخ زايد وأوروبا: رحلة‘ يقام من 25 نوفمبر ولغاية 31 ديسمبر 2018 وسيكرم المعرض ذكرى الأب المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال الكشف عن مجموعة من الصور ومقاطع الفيديو وبعض من مقتنيات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتقدم لمحةً عن التاريخ الطويل بين أوروبا ودولة الإمارات العربية المتحدة.

ويأخذ المعرض زواره في رحلةٍ عبر مسيرة حياة الأب الراحل، ليكتشفوا إرثه العريق وعلاقاته التاريخية بالدول الأوروبية وقادتها.

كما سيتم الكشف خلال المعرض عن معروضات متميزة كزجاجات عطور الأب المؤسس من إنتاج دار ’هنري جاك‘ للعطور الفرنسية، والتي صنعت خصيصاً للشيخ زايد رحمه الله.

يُقام هذا المعرض بتنظيم من بعثة الاتحاد الأوروبي لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، والرئاستين النمساوية والبلغارية لمجلس الاتحاد الأوروبي لعام 2018، إلى جانب السفارات الـ 23 التي تمثل دول الاتحاد في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويأتي معرض ’الشيخ زايد وأوروبا: رحلة ‘ تحت رعاية وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، إلى جانب شركات ’توتال‘، و’شركة الإمارات للسيارات – مرسيدس-بنز أبوظبي‘، و’مجموعة البادي‘.

كما ساهم في إقامة هذا المعرض مجموعة من الشركاء، وهم: ’مكتب المؤسس‘ المسؤول عن تنسيق فعاليات ’عام زايد‘، والأرشيف الوطني، ومتحف معبر الحضارات، ومركز زايد للدراسات والبحوث التابع لنادي تراث الإمارات، ومجموعة الفهيم، وجمعية الإمارات لهواة الطوابع، وجامعة زايد، و’هنري جاك‘، و’فاوستيج‘، و’متحف التاريخ الأوروبي‘، ومعرض ’سي. جي. شوبل‘، و’كاريرا‘، و’بييلي إيتاليا‘. بالإضافة إلى مشاركة مؤسسة ’أبوظبي للإعلام‘ كالشريك الإعلامي الرسمي للمعرض. يتخلل المعرض أيضاً مجموعة من ورش العمل لمختلف الأعمار.